Aximdaily
Forex Momentum Trading: Indicators and Strategies

تداول الزخم في سوق الفوركس: أهم المؤشرات واستراتيجيات التداول

aximtrade broker

تداول الزخم هو استراتيجية شائعة تعتمد على قوة تحركات الأسعار لفتح صفقات التداول. يقيس الزخم قوة وسرعة تحركات الأسعار مقارنة بمستويات الأسعار الفعلية، ويتم حسابه من خلال مقارنة فروق الأسعار خلال فترة زمنية محددة.

ما هو تداول الزخم؟

تداول الزخم هو أسلوب يتضمن شراء أو بيع الأصول أو أزواج العملات استنادًا على قوة اتجاهات الأسعار. فيسمح للمتداولين بالاستفادة من اتجاهات السوق قبل أن انعكاسها. تركز إستراتيجيات تداول الزخم على حركة السعر أكثر من العوامل الأساسية.

كلما كان الزخم أقوى، زادت احتمالية استمرار السعر في نفس الاتجاه.

عادة ما تجذب الأسعار المرتفعة المزيد من المستثمرين، مما يدفع الأسعار إلى الأعلى. مع زيادة الزخم، سيتجه السعر في اتجاهه الصاعد حتى يسيطر البائعون على الحركة السعرية. يؤدي هذا إلى تلاشي الزخم وبالتالي يعكس السعر اتجاهه.

يتم استخدام تداول الزخم في جميع الأسواق المالية، على الرغم من أنه يتم تطبيقه غالبًا في أسواق الأسهم وسوق الفوركس بسبب السيولة العالية وتقلب الأسعار الذي يسمح بتحقيق الربح من تغيرات الأسعار. يركز متداولو الزخم على تقييم قوة اتجاه السعر الحالي، والاستفادة من الاتجاه عن طريق فتح المراكز وإغلاقها عندما يبدأ الاتجاه في فقدان قوته. على عكس تحليل الاتجاه، يعتمد تداول الزخم على زخم الحركة السعرية بدلاً من نقطتي البداية والنهاية للاتجاه.

تاريخ تداول الزخم

يعتبر ريتشارد دريهاوس، أسطورة الاستثمار، هو المؤسس لاستراتيجية تداول الزخم. كانت فلسفته تقوم على فكرة الشراء بسعر مرتفع والبيع بسعر أعلى. وكان يعتقد أن تحقيق الربح يعتمد على الزخم السعري والاستفادة من الاتجاه العام للسعر. ساهمت آرائه الاستثمارية في ظهور ما يعرف باسم تداول الزخم.

وفقًا لنهج دريهاوس، يجب على المستثمرين تحديد الأسهم وشرائها في وجود حركة صاعدة قوية واتباع الاتجاه طالما استمر. كما أنه يعتقد أن تقليص الخسائر أمر بالغ الأهمية للبقاء في السوق. ينصب التركيز على مقدار ما يجنيه المتداول من صفقاته الرابحة، وسرعة الخروج من المراكز الخاسرة.

ما الذي يحدد زخم الأسعار؟

يتحدد زخم الأسعار في الأسواق المالية بثلاثة جوانب رئيسية؛ التقلبات وحجم التداول والإطار الزمني. تشير التقلبات السعرية إلى سرعة تغير الأسعار في السوق. يتم قياسه عادةً بالفرق بين أسعار الفتح والإغلاق خلال فترة زمنية معينة. يمكن تعريفه أيضًا بمدى سرعة انخفاض الأسعار أو ارتفاعها. بينما يشير حجم التداول إلى إجمالي أحجام التداول على أصل معين وهو مؤشر رئيسي على السيولة بالسوق.

تعكس السيولة مدى نشاط السوق، ومدى سهولة أو سرعة تنفيذ الصفقات. عادةً ما يتم قياسها عن طريق إجمالي المتداولين النشطين وأحجام التداول.

يعد الإطار الزمني عاملاً مهمًا آخر لمتداولي الزخم. عادة ما يتم استخدام تداول الزخم في استراتيجيات المدى القصير، على الرغم من أن الفترة الزمنية يمكن أن تتغير طبقًا لمدى احتفاظ الاتجاه بزخمه.

جميع العوامل الثلاثة ضرورية لمتداولي الزخم حيث يتم استغلال تحركات الأسعار على المدى القصير. كلما زادت السيولة، كلما تم تنفيذ الصفقات بشكل أسرع.

ما هو التحليل الفني؟

التحليل الفني هو دراسة حركة السعر التاريخية من أجل تحديد أنماط الأسعار والتنبؤ بالتحركات التالية في سوق الفوركس من خلال استخدام المؤشرات الفنية وأنماط الأسعار التاريخية. على الرغم من أنه يعتمد على دراسة الرسوم البيانية والأنماط، إلا أنه يمكن أن يشمل أيضًا جوانب الاقتصاد السلوكي وإدارة المخاطر. الهدف الرئيسي للتحليل الفني هو تحديد فرص التداول والتنبؤ باتجاه السعر.

على الرغم من أنه يعتمد على دراسة الرسوم البيانية والأنماط، إلا أنه يمكن أن يشمل أيضًا جوانب الاقتصاد السلوكي وإدارة المخاطر. الهدف الرئيسي للتحليل الفني هو تحديد فرص التداول والتنبؤ باتجاه السعر.

يستخدم التحليل الفني مجموعة من المؤشرات الفنية لإيجاد فرص التداول الملائمة. غالبًا ما يستخدم المتداولون المؤشرات التي تقيس أحجام التداول والأسعار في تحديد مستويات الدعم والمقاومة، وكذلك التحقق من طول الاتجاه. يمكن تطبيق التحليل الفني والمؤشرات على الأطر الزمنية المتعددة، من دقيقة واحدة إلى الرسوم البيانية الشهرية التي تمنح المتداول منظورًا مختلفًا لحركة السعر.

مؤشرات الزخم

ما هي مؤشرات الزخم؟ هي مؤشرات فنية تقيس زخم أو قوة حركة السعر. وهو أداة مهمة للتحليل الفني للفوركس الذي يركز على تحديد ما إذا كان السعر يتحرك في اتجاه أم لا. يمكن استخدام المؤشرات القائمة على الزخم للحصول على إشارات التداول، لكنها أكثر فائدة في تأكيد قوة حركة السعر كأداة للتأكيد.

المؤشرات الفنية ضرورية لتحديد الاتجاه العام للسعر، ونقاط الدخول والخروج لكل صفقة، ومستويات الدعم والمقاومة. يساعدك التحليل الفني على تحديد ليس المستويات الجيدة لدخول السوق، ولكن الأهم من ذلك متى يجب الخروج. هذا ما يجعل من المؤشرات الفنية أداة مفيدة يجب أخذها في الاعتبار في أي استراتيجية تداول.

تتكون المؤشرات الفنية من عمليات حسابية يتم استخدامها لتحديد اتجاهات السوق وإشارات التداول. هناك أنواع مختلفة من المؤشرات الفنية للفوركس بما في ذلك المؤشرات الرائدة والمؤشرات المتأخرة. المؤشر الرائد هو مؤشر يتنبأ بتحركات الأسعار القادمة، بينما يقوم المؤشر المتأخر بتقييم الاتجاهات السابقة وقياس زخم السعر.

عندما يتعلق الأمر بالمؤشرات الفنية في سوق الفوركس، هناك مجموعة متنوعة من مؤشرات التحليل الفني التي يمكن أن تساعدك في تحديد فرص التداول الجيدة. وهي تختلف من البساطة كما في خطوط الاتجاه إلى العمليات الحسابية المعقدة. ومع ذلك، فإن منصات التداول المتقدمة تقوم باحتسابها جميعها بدلًا عنك.

تتوفر مؤشرات الزخم على منصة ميتاتريدر 4  (MT4)بالإضافة إلى مجموعة متنوعة من المؤشرات الفنية. يمكنك الآن تحميل منصة ميتاتريدر4  وتداول بأدوات شاملة لتحليل الأسعار مع مجموعة من المؤشرات الفنية المدمجة وأدوات الرسوم البيانية. تداول أينما كنت وابق على اطلاع دائم بنشاط السوق الحالي بسهولة عبر هاتفك أو الكمبيوتر المحمول.

  افتح حساب فوركس الآ وابدأ بمجموعة كاملة من مؤشرات وأدوات التحليل الفني.

أشهر مؤشرات الزخم

مؤشر تقارب وتباعد المتوسطات المتحركة  (MACD)

مؤشر MACD هو مؤشر زخم يتبع الاتجاه يقيم قوى السوق ويشير إلى التغيرات في الزخم وقوة الاتجاه. يتم حساب MACD عن طريق طرح المتوسط المتحرك الأسي طويل المدى (EMA) من المتوسط المتحرك الأسي قصير المدى. يؤكد المؤشر الزخم الصعودي عندما يتجه خط MACD للأعلى، فيما يشير إلى تزايد الزخم الهبوطي حال انخفاضه دون مستوى الصفر.

تداول الزخم في سوق الفوركس - MACD

المتوسطات ​​المتحركة  

المتوسطات المتحركة (MA) هي عبارة عن عملية حسابية لتحليل البيانات باستخدام متوسط ​​التغيير في سلسلة من البيانات خلال فترة زمنية محددة. إنه مؤشر فني شائع يستخدم في تحديد واكتشاف اتجاهات السوق. تمثل المتوسطات المتحركة القيم المتغيرة باستمرار بناءً على متوسط ​​تغيرات الأسعار في فترة زمنية محددة.

تداول الزخم في سوق الفوركس -المتوسطات المتحركة

الستوكاستيك

مؤشر ستوكاستيك هو مؤشر زخم شائع آخر يتم استخدامه لتحديد مناطق التشبع الشرائي والبيعي. يتم استخدامه لتحديد مستويات جني الأرباح المحتملة نظرًا لقدرته على تحديد المستويات المحتملة لانعكاس السعر. أيضًا، يقوم المؤشر بقياس زخم الأسعار من خلال مقارنة نطاق التداول وسعر الإغلاق خلال فترة معينة. يتكون مؤشر ستوكاستيك من مستويات تتراوح بين 0 إلى 100. استقرار المؤشر أسفل المستوى 20 يعكس وصول السعر إلى التشبع البيعي، أما صعوده أعلى المستوى 80 يعكس الوصول إلى التشبع الشرائي.

تداول الزخم في سوق الفوركس - الستوكاستيك

مؤشر القوة النسبية (RSI)

يعتبر مؤشر القوة النسبية RSI من أكثر المؤشرات الفنية شيوعًا. يتم استخدامه لتحديد ظروف مناطق التشبع الشرائي والبيعي، زخم السعر ومناطق الانعكاس المحتملة. يظهر مؤشر القوة النسبية كمستويات من 0 إلى 100 حيث يكون اختراق المستوى 70 تأكيداً على وصول السعر التشبع الشرائي، بينما انخفاضه دون المستوى 30 فيشير إلى وصول السعر لمناطق التشبع البيعي.

تداول الزخم في سوق الفوركس -مؤشر القوة النسبية (RSI)

تداول الفوركس مع أفضل وسيط رائد

تمتع بظروف التداول الأكثر موثوقية وحساب الرافعة المالية اللانهائي مع أفضل وسيط فوركس في الأسواق المالية. أكسيم تريد هي شركة وساطة حائزة على جوائز وشريك في بطولة كأس بورش كاريرا آسيا 2021. تقدم الشركة أفضل التقنيات، ورافعة مالية تنافسية، وأقل فروق الأسعار، وحسابات متنوعة تلائم مختلف رؤوس الأموال وخبرات التداول.

توفر أكسيم تريد مجموعة شاملة من الموارد التعليمية والتحليلات الفنية والمواد التعليمية، مما يجعلها واحدة من أفضل وسطاء الفوركس حول العالم. اكتشف رفاهية التداول مع حد أدنى من متطلبات الإيداع وفروق أسعار منخفضة ومجموعة واسعة من أدوات التداول مع الوسيط الرائد عالميًا.


forex course online
aximtrade broker